الأخبار المصرية والعربية والعالمية واخبار الرياضة والفن والفنانين والاقتصاد من موقع الاخبار طريق الاخبار

كتاب : الرواية العربية أكثر جرأة في العشر سنوات الأخيرة

أخبار الأدب والثقافةأدب وثقافة › كتاب : الرواية العربية أكثر جرأة في العشر سنوات الأخيرة

الأربعاء, ‏15 ‏ديسمبر, ‏2010

صورة الخبر: كتاب : الرواية العربية أكثر جرأة في العشر سنوات الأخيرة
كتاب : الرواية العربية أكثر جرأة في العشر سنوات الأخيرة

عقدت أمس في ملتقى "القاهرة الدولي الخامس للإبداع الروائي العربي" مائدة مستديرة حول "الرواية بوصفها حرية بديلة" حيث ناقشت تأثر الرواية العربية بالغربية وثورة الشكل الروائي وانطلاق الرواية لموضوعات مسكوت عنها .

شارك في المناقشة كل من: أحمد أبو خنيجر، د.طارق الطيب، د. مدحت الجيار، حمدي الجزار، سلوى النعيمي، سميحة خريس، عادل عصمت، فخري صالح، محمود الورداني، محمد صلاح العزب، ونادية الكوكباني.

أدار المائدة الروائي إبراهيم عبد المجيد الذي أشار إلى أن الهجوم على الرواية يدفع الكاتب للخروج عن المألوف.

أما الكاتب عادل عصمت فقال أن الحرية في الرواية ليست بديلة وإنما الحرية أصلية واحدة ، والكاتب ينتزع حريته مثل المناضل السياسي الذي يريد تغيير الوطن ، والكاتب هو الشخص الذي يفلت من أطر النموذج والنظام ليخلق فرديته داخل كتاباته وأبطاله، هذه الفرادة التي تطمسها النماذج والمؤسسة الرسمية.

اتفق معه الكاتب طارق الطيب حيث رأى أن منطقة لعب الكاتب هو الوعي ، والكاتب ينشطها .

تقول الأديبة الأردنية سميحة خريس أن الكتابة تحقق متعة، وخاصة أنها محاولة للحرية ، وكان الكاتب قديما لا يوقع العمل باسمه ليكتب ما يشاء من ذلك الرواية الكبيرة "ألف ليلة وليلة" وغيرها، ورأت أن أدباء اليوم لم يأتوا بجديد لأن التابوهات لاتزال حاضرة في مجتمعاتنا وتزداد حدة .



أما الناقد والأديب الأردني فخري صالح فأشار إلى شيوع الإستبداد السياسي والإجتماعي في مجتمعاتنا العربية، ويدخل ضمن ذلك محاولات لقمع حرية الكتابة والأدب ، وذلك لأن الرواية تعبر عن الحرية الداخلية للأفراد ، إلى حد الإعتقاد بإمكانية إيجاد تاريخ كامل للشخصية العربية عبر الروايات ، فهي أصدق من كتب التاريخ التي توجهها رؤية أيدلوجية معينة تفرضها سلطات معينة.

هذه الكتابة السردية كما يقول الناقد تخيلية، يمكن أن نقرأ بين سطورها ما انشغل به الناس، وما يفكرون فيه.

وقال الناقد د. مدحت الجيار أن الكاتب العربي كان لا يكتب اسمه على الرواية لكي يقول ما يشاء بحرية حيث يعبر بطل الرواية عنه، وكان يخشى من القمع السياسي والمحرمات داخل مجتمعه .

أما الجوائز التي تمنح للروايات حول العالم فقد دعمت هذا الإشتباك بين الكاتب والسلطة السياسية وخاصة في العشر سنوات الأخيرة التي انتشرت فيها الروايات التي تتخطى ممنوعات المجتمع لدرجة تصدم أحيانا المتابع، حينما تتحدث رواية عن الجنس والشذوذ والإنحلال وخلافه، وهذا ما يجعلنا نؤكد أن الروائيين حاولوا في السنوات الأخيرة تخطي ما هو محرم إجتماعيا ، وانتشرت في المقابل محاكمات لهؤلاء الكتاب على مستوى العالم العربي.

أوضحت د. نادية الكوكباني أن حرية الكاتب في روايته تجعله يواجه مشكلة "تلصص المجتمع" عليه، ويزداد الأمر حينما يكون المؤلف أنثى ، فتضطر للمراوغة وإجابة التساؤلات على لسان الأبطال .



ولكن مدير اللقاء الروائي ابراهيم عبدالمجيد اعترض على فكرة أن الروائي يضع نفسه مكان البطل ليكتب ما يشاء، قائلا أن الروائي يصنع شخصيات لها استقلاليتها عنه.

وبالتالي يرى الأديب خطأ من يحاسب الروائي على كل ما يقوم به أبطاله ، وهو ما أكد عليه فخري صالح بقوله أن الرواية ليست سيرة ذاتية أدبية، وإنما هي عمل تخيلي، لا يقول فيه الكاتب "أنا" ، ربما يمكن ذلك في الشعر ولكن ليس بالرواية .

أما الكاتب حمدي الجزار فرأى أن الحرية ليست في اختيار موضوع الرواية، هل هو من المحرمات التقليدية الجنس والسياسة والدين أم غيرها، ولكن في اختيار اللغة نفسها التي يناقش بها، هل يكتب بلغة بذيئة مثلا وصادمة تناسب الموضوع أم لا .

واتفق معه الكاتب د. محمود الورداني في أن مغامرة الكاتب في الشكل والسرد ومستوى الشخصيات، لأن الرواية العربية بالفعل انتزعت مساحات من الحرية السياسية والإجتماعية ، مبديا قلقه من الحس الأخلاقي في التعامل مع الأدب .

ولفتت الكاتبة سلوى النعيمي إلى أن الكاتب يعاني من رقابة زملائه والصحفيين والكتاب والنقاد أكثر من الرقابة الرسمية، معتبرة أن الكتاب محاصرون سياسيا واجتماعيا وثقافيا، وتنتزع حريتهم انتزاعا، كما أن هناك الرقابة الذاتية والسردية ، وهي أن تظل تفكر فيما ستقوله عائلتك وأصدقاؤك أو النقاد بعد أن يقرأوا ، بالرغم من أن التراث العربي كان أكثر تحررا من النص الحاضر.

ورأت سلوى أن هناك مشكلة حقيقية في تلقي النقاد الأدبيون الكثير من الأعمال الأدبية، والذين يحاولون الهيمنة على الجو الأدبي، فكل كاتب يحاول الإنفلات من هذا التسلط، وحينما يخرج عمل أدبي ويفرض نفسه من خلال القراء، يحاول النقاد تهشيمه وتكسيره وإهماله وهذا أخطر ما في الأمر.

من جهته اعتبر الكاتب الشاب محمد صلاح العزب أن النظام المستبد يحفز الأديب على الإبداع، فهو دائما متوتر يراوغ بحثا عن الحرية، وقال أن الرقابة والفلاتر التي تمر عليها الكتب تقلل من حرية الكاتب، ويكون تساؤل الأديب في العشر سنوات الأخيرة هل جرعات الحرية الزائدة ستبعد القراء او أنه مفترض فيه إرضاء الذوق المشترك لشرائح القراء أم لا ، واعتبر الكاتب أن كثير من الأدباء يجيدون صنع طبخة معينة يحبها القراء وبالفعل تحقق رواياتهم مبيعات عالية وهي بلا قيمة حقيقية ، وتدعي أنها مقاومة سياسية.

المصدر: محيط / رهام محمود

احفظ الخبر وشارك اصدقائك:

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على كتاب : الرواية العربية أكثر جرأة في العشر سنوات الأخيرة

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

إرسل إلى صديق
المزيد من أخبار الفن والثقافة من شبكة عرب نت 5
الأكثر إرسالا
الأكثر قراءة
أحدث أخبار الفن والثفاقة
روابط مميزة
Most Popular Tags

الرواية العربية

,

كتاب الرواية العربية

, جرأة, كتب حو ل الرواية العربية, كتب في الرواية العربية, الجنس في الروايه العربيه,

كتاب القصة العرب

,

مائدة مستديرة

,

نادية الكوكباني

,

رواد الرواية

,

رواد الرواية العربية

,

الجنس في الرواية العربية

,

كتاب الروايات العربية

,

اكثر الروايات قراءة

,

اكثر الروايات جرأة

,

كتب حول الرواية العربية

,

الحرية في الرواية العربية

,

كتب الرواية العربية

,

الرواية

,

الكتابالعربي الروائ

,

الروايات العربية الاخيرة

,

الروايات العربية الاكثر قراءة

,

كتب عن ادب الرواية

,

الروايةالعربية

,

الروايات العشر

,

أكثر الروايات العربية قراءة في الوطن العربي

,

الرواية

,

مراجع عن العنف في الرواية

,

رواد الرواية العربية السي

,

اكث الروايات قراءة

,

رواد الروايه

,

اكثر الروايات العربي جراه

,

كتاب ادب القصة في مصر جزء الخامس

,

اكثر الروايات العالمية جرأة

,

كتاب في الرواية العربية

,

"الرواية الأكثر جرأة"

,

كتاب القصة والرواية في الوطن العربي

,

قائمة الروايات الأكثر جرأة

,

ما كتب حول الرواية العربية

,

روايه الاكثر جرأة

,

تأثرالرواية الواقع المصري

,

كتاب الرواية العرب

,

قراءة فى اعمال الاديب محمود الوردانى

,

الروايه الاكثر جرأه لاحلام

,

الروايات العربية الاكثر قراءة 2013

,

كتاب المشهؤرين في عالم الرواية العربية

,

اكثر الروايات العربيه جراه

,

الأكثر الاعمال الادبيه جرأة

,

الروايه الاكثر جراءه

,